هجرة نجوم البوندسليغا إلى إنكلترا نعمة أم نقمة !

تثير الصفقات الضخمة لانتقال نجوم البوندسليغا إلى انكلترا المخاوف من افراغ البطولة الألمانية من المواهب برغم العائد المادي لأنديتها.

ويكفي أن البلجيكي كيفن دي بروين انتقل امس الاحد من فولفسبورغ وصيف بطل الدوري الألماني الموسم الماضي إلى مانشستر سيتي وصيف بطل انكلترا قبيل اقفال باب الانتقالات الصيفية في صفقة قدرتها وسائل الاعلام البريطانية بـ58 مليون جنيه استرليني (نحو 89.3 مليون دولار).

ودي بروين هو واحد من عدة لاعبين انتقلوا من الدوري الألماني إلى نظيره الإنكليزي.

فالكوري الجنوبي سون هيونغ-مين انضم من باير ليفركوزن الجمعة الماضي إلى توتنهام هوتسبر مقابل 22 مليون جنيه، بعد أن كان ليفربول دفع مبلغاً قدره 29 مليون جنيه للتعاقد مع البرازيلي روبرتو فيرمينو في حزيران/يونيو الماضي، كما أن قائد منتخب المانيا وبايرن ميونيخ باستيان شفاينشتايغر انتقل الشهر الماضي إلى مانشستر يونايتد مقابل 14 مليون جنيه استرليني.

وصحيح أن الصفقات الأربع ادخلت إلى خزائن الأندية الألمانية نحو 170 مليون يورو، لكنها ادت إلى مخاوف في دوري الدرجة الأولى بألمانيا من أن تدفق السيولة سيزيد الفجوة بين الأندية الغنية والفقيرة.

وقال مدرب هامبورغ برونو لاباديا في هذا الصدد "هذا يعني ان الفجوة بين أندية الدوري الألماني ستكبر".

وسجل انتقال دي بروين إلى مانشستر سيتي صفقة قياسية بالنسبة إلى كرة القدم الألمانية.

ولكن غنى الأندية الإنكليزية يعني أنه من المتوقع ان تخسر الأندية الألمانية مزيدا من المواهب في المستقبل حسب رالف هازينهيوتل مدرب اينغلوشتات الوافد الجديد إلى البوندسليغا.

وقال هازينهيوتل "ان المبالغ التي تدفع لا تصدق"، مضيفاً "أنا سعيد لأن لاعبي فريقي غير معنيين بالأمر، ولكن الوضع قد يتغير".

وتلقى أندية فولفسبورغ وباير ليفركوزن وهوفنهايم الألمانية دعما من شركات فولكسفاغين وشركة باير للادوية والملياردير دييتمار هوب صاحب شركة البرمجة على التوالي.

ولكن حتى فولفسبورغ نفسه ليس قادراً على دفع راتب اسبوعي إلى دي بروين يصل إلى 200 الف جنيه استرليني سيمنحه له مانشستر سيتي، انه أجر لا يمكن حتى لبايرن ميونيخ بطل المانيا ان يدفعه بحسب رئيس شركة فولكسفاغن مارتن فينتركون.

وقال فينتركون "في مرحلة ما فانك تكون عاجزاً أمام هذه المبالغ، وحتى بايرن ميونيخ الذي كان مهتما بضم دي بروين في مرحلة معينة قال في النهاية انه لا يمكنه المنافسة بوجود هذه المبالغ".

ودعا فينتركون المسؤولين في البوندسليغا إلى التفكير ملياً "بما يمكن القيام به للحفاظ على الدوري الألماني أمام التفوق المفترض للأندية الإنكليزية التي تنفق الكثير من الاموال من أجل اثبات ذاتها".

من جهته، اعترف المدير الرياضي لفولفسبورغ والدولي السابق كلاوس الوفس ان الضجة التي رافقت انتقال دي بروين لمدة اسبوع اثرت على فريقه، اذ انه مع المدرب دييتر هيكينغ واجها اسئلة اكثيرة من وسائل الاعلام للحصول على آخر المعلومات عن الصفقة قبل اعلانها رسمياً الاحد.

حتى أن مدرب منتخب المانيا السابق ستيفان ايفنبرغ اعتبر أن هذه الاخبار اثرت على مستوى دي بروين في مباراة فريقه مع كولن (1-1) قبل عشرة أيام.

دافع دي بروين سابقا عن ألوان الفريق الإنكليزي الاخر تشلسي بين 2012 و2014 دون أن يتمكن من فرض نفسه ما دفع بالأخير إلى بيعه لفولفسبورغ مقابل 18 مليون جنيه استرليني وبعقد يمتد حتى 2019.

وكان دي بروين (24 عاما و33 مباراة دولية) أبرز لاعب في صفوف فولفسبورغ الموسم الماضي وسجل 16 هدفا وصنع 28 تمريرة حاسمة في مختلف المسابقات، ليقود فريقه إلى المركز الثاني في الدوري خلف بايرن ميونيخ وإلى لقب كأس ألمانيا والكأس السوبر على حساب بايرن.

ومن المتوقع أن يلعب دي بروين مع مانشستر سيتي في الجهة اليمنى من وسط الملعب وإلى جانب رحيم سترلينغ والاسباني دافيد سيلفا، فيما سيكون الارجنتيني سيرخيو اغويرو المهاجم الصريح الوحيد في التشكيلة الأساسية للمدرب التشيلي مانويل بيليغريني.

Go to top